قطيع من الخنازير البرية “ببرم” يحدث هلعا لدى الناس .

آخر تحديث :
قطيع من الخنازير البرية  “ببرم”  يحدث هلعا لدى الناس .

قطيع من الخنازير البرية  "ببرم" يحدث هلعا لدى الناس .

ميدلت بريس ـــ الخا محمد

تغمر الثلوج هذه الأيام جبال العياشي ، مما يجعل أراضيها تشح من حيث الغطاء النباتي.. هذا ، على الأقل، في الأماكن القليلة التي لم تنجرف تربتها المعطاء ؛ مما يجعل حتى السفوح خالية من الرعي.

ولغياب الغطاء النباتي، فقد نزل نازحا قطيع من الخنازير البرية إلى دوار "برم" ، ليحدث هناك خسائر مادية تتمثل في إتلاف بعض أشجار التفاح ومزارع البرسيم/الفصة.إضافة إلى دهس خنزير هارب من إحاشة عفوية وعشوائية لرجل مسن تم نقله إلى المستشفى الإقليمي بميدلت لتلقي الإسعافات الضرورية..

وفي لقاء في الشارع العام ، بأحد موظفي المياه والغابات ، إستفسرته حول الظاهرة ، أدلى بتصريح مفاده أن مصالح المياه والغابات تقوم بإحاشات إدارية (تاحياحت) وتستقدم صيادين لصيده/قتله ، إلا أن ساكنة الدواوير لا تكون إيجابية في تعاطيها مع هذه الإشاحات ، بحيث يقل أو ينعدم عدد (الحياحا) المشاركين.

الاخبار العاجلة