شيدوا أبراجكم شيدوا

آخر تحديث :
شيدوا أبراجكم شيدوا

شيدوا أبراجكم شيدوا

 

ميدلت بريس ــ محمد بوبيزة .

شيدوا أبراجكم شيدوا…إرفعوهاعاليا فوق رؤوس الصبايا والصبيان، وعلى هامات تلاميذ المؤسسات الذين إعتقد آباؤهم وأمهاتهم أن فلذات أكبادهم في مأمن من كل داء. شيدوا أبراجكم فوق الهضاب ووسط غابة كانت إلى عهد قريب تنط فيها الغزلان، حتى سميت بميملالن.آنشروا مزيدا من الذبدبات والأمواج لتخترق العقول والأبدان وتغرس بصمت وبدون آستئذان كل أنواع الهوس والأمراض.إستبيحوا صحة المهمشين الذين منحتموهم بطاقة الراميد التي لاتنفعهم حتى في آستدرار عطف البواب.زيدوهم أمراضا على السيليكوز وفقر الدم وحمى المستنقعات…………..

لارادع لكم اليوم وربما حتى في الغد،فشيدوا بدون إستعجال برجا رابعا وخامسا ،آنثروا الأبراج على السطوح وعلى القمم وعلى رؤوس السكان ،فميدلت كلها مرتفعات وأدغال.نعرف أن لكم تراخيص ممهورة بالأختام،فمالكم شجاع عكس مالنا الجبان،فمالكم يفتح النوافذ والأبواب ويملؤالأشداق ويسد الأفواه ،ومالنا قليل لايكفي لسد الرمق …

لقد حل أجدادنا منذ قرون فوجدوا هذا الخلاء ، فملؤوه برعاة وقطعان ،ونهلوامن اللبن والحليب وعاشوا في دفء وعز وكرم وآطمئنان.فحللتم بقرطاس وقلم، ومساطير وطلاسيم،فحولتنا الى قطيع من أكباش ونعاج نشتري منكم الهواء للنميمة والكلام .فطاب لكم المقام ،وطاب لنا الشقاء والعذاب.لقد بتنا في مدينة يسومنا حبها سوء العذاب ويزيد وقعه  بعجزنا عن الذوذ عن حرمات المكان وصحة الصبايا والصبيان، ولا نملك الا الصراخ والاشارة الى الجلاد…..

 

الاخبار العاجلة