معاناة المواطنين مع صيدليات المداومة الليلية بميدلت

آخر تحديث :
معاناة المواطنين مع صيدليات المداومة الليلية بميدلت

معاناة المواطنين مع صيدليات المداومة الليلية بميدلت

ميدلت بريس – اوبنلحسن الحسين

يشتكي كثير من المواطنين الدين ساقتهم الظروف الصحية المستعجلة  لمرضاهم  خاصة ليلا الى المستشفى الاقليمي بميدلت  من  صعوبة ايجاد وصفة الدواء التي  يصفها لهم  طبيب المستعجلات  حيث يحكي احدهم بمرارة  عن هدا المشكل قائلا انه في الوقت الدي تستبشر خيرا حين تجد امامك طاقم المستعجلات من الممرض الى الطبيب  ويكتب لك الدواء الضروري لمريضك  عله يخفف عنه الالم امام عينيك  تصاب بالصدمة وانت تبحث عن  صيدلية المداومة  لتحضر الدواء بسرعة وانين مريضك  يلازمك طول الطريق وتزداد الصعوبة اكثر خاصة بالنسبة للاشخاص القادمين من الضواحي الدين  لايعرفون  صيدليات المدينة جيدا فتسقط في الاستجداء والاستعطاف ولا تفكر في ثمن الدواء بقدر ماتفكر في ايجاده لانقاد حياة مريضك او التخفيف من ألامه  

فالى متى ستستمر معاناة المواطنين في البحث عن صيدليات المداومة ليلا حيث تغلق الصيدليات ابوابها كباقي المتاجر ليلا?

الى متى تستمر السلطات المحلية في تجاهلها لهدا المشكل خاصة وانها راسلت الصيدليات في هدا الشان وبالتالي تتحمل مسؤوليتها في ما تتعرض له حياة المواطنين من خطر?

الى متى تستمر المدينة بدون صيدليات المداومة محددة بقانون يضبط مهمة المداومة خاصة وان عدد الصيدليات في تزايد مستمر?

لمادا لا تطرح بدائل لصيدليات المداومة كصيدليات البلديات او صديليات المستشفيات ?

الاخبار العاجلة