جمعيات المجتمع المدني تنتفض ضد عمالة الاقليم .

آخر تحديث :
جمعيات المجتمع المدني تنتفض ضد عمالة الاقليم .

جمعيات المجتمع المدني تنتفض ضد عمالة الاقليم .

ميدلت بريس ـ متابعة .

نظم ما يقارب أربعين فردا من الجنسين، وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة ميدلت .يوم الاثنين3 ـ 11ـ 2014 على الساعة العاشرة والنصف صباحا، وذلك للتنديد والاحتجاج على سياسة عمالة الاقليم ،ونهجها الاقصائي المفضي إلى عرقلة التنمية بالاقليم .وأكد أحد المتدخلين في كلمة مقتضبة بأن إقصاء جمعيات المجتمع المدني من الدعم هو عرقلة للتنمية بكل أبعادها وهدف ممنهج ومقصود . وأوضح أن الوقفة هي بمثابة إنذار فقط وستعقبها مستقبلا مواقف تصعيدية أخرى، في حال تعنت عامل الاقليم ، ورفضه إستقبال ممثلي المجتمع المدني والجلوس معهم للوصول  الى حلول تضع حدا لحالة الانتظار والترقب  التي يعيشونها.

وفي ذات السياق أكد أحد المحتجين رفض ذكر إسمه، أن الدعم الذي خصصه المجلس الاقليمي للجمعيات ما زال مجمدا وينتظر توقيع الامر بالصرف،ملمحا إلى أن المجلس المذكور إتبع المساطر القانونية المعمول بها في هذا الشان ،وأرجع المتحدث جميع الاخطاء التي وقعت أثناء عقد الدورات الى سلطة الوصاية التي تتحايل وتنهج سياسة شد الحبل مع رئيس المجلس الاقليمي .وخلص المتحدث الى أن جمعيات المجتمع المدني ينبغي ألا تكون كبش الفداء وتتبخر مصالحها بسبب الصراع الدائر بين عامل الاقليم ورئيس المجلس الاقليمي.

وللاشارة فجل الجمعيات المحتجة قادمة من منطقة تونفيت وتنتظر دعم  كل جمعيات ميدلت والريش والمناطق القروية الاخرى بهدف الضغط بقوة لتحقيق الاهداف المسطرة.

 

الاخبار العاجلة