مرشحو حزب الوردة بالانتخابات المهنيةبميدلت.

آخر تحديث :
مرشحو حزب الوردة بالانتخابات المهنيةبميدلت.

ميدلت بريس – متابعة

في اطار مواكبتها للاحداث خدمة لقرائها الكرام، ستعمد ميدلت بريس الى متابعة حدث الانتخابات المهنية . وفي هذا الاطار تفتح الجريدة صفحاتها ابتداء من اليوم لكل التلاوين السياسية بدون استثناء، المتواجدة والمتنافسة لعرض برامجها ومرشحيها ، وذلك لتنوير الراي العام وكل من يهمه الامر.

مرشحو حزب الوردة بالانتخابات المهنية.
يخوض حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بميدلت الانتخابات المهنية بعزم وتحدي، فرغم قلة الامكانيات البشرية واللوجيستيكية فالرهان المهني يطبعه نكران الذات، والتسلح بمبادىء الحزب العتيد ،والتصاقه الدائم بهموم وانشغالات المهنيين.
وارتباطا بقواعده المتجدرة في المجتمع اختار حزب الوردة نخبة من المهنيين خبروا العمل الميداني لسنوات، والتصقوا بهموم المهنيين، وانشغلوا بمشاكلهم بتواجدهم القريب منهم ،وتحسسوا باستمرار نبضهم بالاستجابة الفورية لكل نداء.
وتاسيسا على ما سبق، زكى الحزب عميد المهنيين المتمرس ،والقريب من مشاكل المهنيين ،والعارف بتطلعاتهم السيد عبد الله علاوي وكيلا للائحته في غرفة التجارة والصناعة والخدمات في صنف –التجارة – ،وتضم السيدة يطو خنافو، والسيدة بديعة خليل ،ثم السيد عبد الغني الصديقي.
أما في غرفة الفلاحة، فزكى الحزب السيد ميمون مومن ( اكديم – انمزي – )وكذلك باسو ايت علي (باتربات – املشيل )
ويراهن الحزب على كل الغيورين الداعمين للحزب العتيد ، الذي يدافع باستماتة عن حقوق المهنيين.
كما يراهن على وعي الطبقة المصوتة التي ترفض الوصاية على اصواتها و ترفض الاستجابة لدعوات الهاتف ، والتدخلات المشبوهة و الوعود المعسولة .
ويراهن حزب الوردة ايضا على مرشحيه ،ومصداقيتهم ،وانتهاجهم لسياسة القرب والاندماج السلس مع كل الطبقات بدون ترفع ولا تعالي.

الاخبار العاجلة