باشا المدينة يستفز  حملة حزب المصباح بميدلت

آخر تحديث :
باشا المدينة يستفز  حملة حزب المصباح بميدلت

ميدلت بريس ـ متابعة.

في خطوة استفزازية سارع باشا مدينة ميدلت مساء يومه الثلاثاء 2015ـ08ـ25 إلى تمزيق ملصقات يروجها حزب المصباح في حملته الانتخابية.

 ويحز في نفس كل متتبع للحملات الانتخابية  بميدلت أن يرى بأم عينيه مرشحين  معروفين تفوح من حملاتهم الانتخابية رائحة المال الموبوء و الخمور المرسلة  والهدايا الملفوفة، ولكن رجال السلطة  يغضون عنهم الطرف بقدرة قادر ويحولون أضواءهم الكاشفة  للنبش في الحملات النظيفة التي تخاطب عقل المصوت ،وتقارعه بالحجة والدليل للذهاب إلى صناديق الاقتراع .

يترك السيد باشا المدينة كل الخروقات الكبيرة جانبا ويسلط سيفه على فريق المصباح الذي يشهد له الخصوم السياسيون  بنظافة حملته الانتخابية  وباحترامه الدقيق للتفاصيل القانونية .

هذا وقد تجرأ السيد الباشا مساء يومه الثلاثاء، وباشر شخصيا عملية تقطيع ملصقات المصباح  المربوطة بالأعمدة الكهربائية أمام الأعين الجاحظة والمندهشة للفريق الساهر على الحملة الانتخابية.

وبعد أن حاججه الموجودون بعين المكان بنصوص قانونية واتفاق مسبق موقع عليه، صعد إلى عنان السماء، وأصر بشكل غير مفهوم على خرق الاتفاقيات والقوانين التي رعاها بنفسه، وأمر أعوانه وزبانيته بتقطيع الملصقات.

وتأسيسا على ما سبق ذكره، يستنكر حزب العدالة والتنمية بميدلت هذا التصرف الأرعن ويعتبر نفسه مستهدفا ومحاربا من طرف السلطة المحلية المتمثلة في السيد الباشا، كما يعتبر هذا الشطط المصور بالصوت والصورة  ضربا لمبدأ تكافؤ الفرص ،وفرملة  مقصودة وغير بريئة لحملة حزب المصباح النظيفة التي تخيف البعض ويدفعون لإيقافها.

ويهمس مناضلو الحزب في أذن السيد الباشا أن هذا التصرف الفريد والغريب لن يثنيهم عن القيام بحملة مكثفة هدفها الأسمى توعية المواطن وفضح كل أشكال الفساد.

و في مايلي فيديو الوقعة :

الاخبار العاجلة