في اطار حق الرد مندوبة التعاون الوطني بميدلت توضح وترد.

آخر تحديث :
في اطار حق الرد مندوبة التعاون الوطني بميدلت توضح وترد.

ميدلت بريس – متابعة.

في إطار حق الرد المكفول بقوة قانون الصحافة والنشر، يشرفنا بجريدة ميدلت بريس أن ننشر مراسلة واردة على الجريدة بتاريخ 15 نونبر2015 ،و ممهورة باسم مندوبة التعاون الوطني بميدلت السيدة المحترمة أمينة لكداني.

وتستوجب الاشارة الى أن الرد جاء من مندوبة التعاون الوطني لتنويرقراء الموقع و الرأي العام المحلي، وتصحيح معلومات تؤكد من موقعها وحسب ردها أنها خاطئة وردت بمقال منشور بميدلت بريس يوم 13 نونبر2015، بعنوان لجنة تفتيش تحل بمندوبية التعاون الوطني.

وإليكم الرد كما توصلنا به.

في اطار قانون حق الرد المندوبة الاقليمية للتعاون الوطني بميدلت الى السيد مدير تحرير الجريدة الالكترونية ميدلت بريس

ســــلام تام بوجود مولانا الإمام دام له النصر و التأييد

و بعد ، حرصا منا على تنوير الرأي العام الوطني والمحلي و تصحيحا للمقال الوارد بجريدتكم الالكترونية بتاريخ الجمعة 13 نوفمبر 2015 – 11:28 مساءًا تحت عنوان: » لجنة تفتيش تحل بمندوبية التعاون الوطني بميدلت «

نتقدم في هذا الصدد بهذه التوضيحات و الحقائق التي قد يجهلها القارئ و المتتبع لملفات قطاع التعاون الوطني على مستوى الإقليم ، و بموجب حق الرد نرى من الواجب و الضروري توضيحا لما ورد بخصوص مقالكم ذكر مايلي :

١- زيارة لجنة التفتيش المركزية للمندوبية يدخل في نطاق الزيارات الاعتيادية التي تقوم بها الوزارة في جميع الإقليم لتتبع عمل المندوبيات و تقديم المساعدات و الاستشارات مما ينفي ما ورد بمقالكم؛

٢- بالنسبة للتوظيفات المشبوهة التي أوردتم في مقالكم فإننا ننفيها جملة و تفصيلا خاصة أن المعمول به في هذا الجانب هو نظام المباريات على المستوى الوزاري و أن المندوبية لا علاقة لها بهذا الجانب و من له برهان يجب أن يكشفه لرأي العام فنحن في دولة الحق والقانون ؛ذ

٣- ورد في مقالكم أيضا أن قطاع التعاون الوطني بالإقليم يعرف عدة اختلالات دون ذكر هذه الاختلالات مما يجعلكم تقفون ” عند و يل للمصلين ” فالصحافة التي تحترم نفسها و تحترم خطها التحريري حري بها أن تكشف هذه الاختلالات و أن تلج أبواب المندوبية المفتوحة دائما للتحقيق و لكشفها للمسؤولين على القطاع و للرأي العام ؛

٤- بخصوص مراسلا ت المجتمع المدني التي يتوفر الموقع عليها فكان من الأجدر احترام القارئ بنشرها حتى لا تبقى حبيسة رفوف موقعكم المحترم ، و حبيسة عبارة يتوفر الموقع على نسخ منها،

و لتنوير الرأي العام فالمندوبية الإقليمية بإقليم ميدلت قد أبرمت اتفاقيات شراكة مع جمعيات المجتمع المدني كانت حبيست الرفوف لأزيد من أربع سنوات ، وهذا أن دل إنما يدل على العلاقة الوطيدة التي تربط المندوبية بجمعيات المجتمع المدني بالإقليم.

و الجدير بالذكر ، انه و في إطار الموضوعية في تغطية الأحداث المحلية التي تنبني بالأساس على قاعدة  تنوع و تعدد المصادر و الشهادات ، و ليس بردود فعل بعض الجهات ، كان من واجب صاحب المقال أن يربط الاتصال بمصالح المندوبية للتأكد من حقيقة الوضع ، خصوصا و أن أبوابها مفتوحة دائما أمام الغيوريين على القطاع ، ونكتفي في هذا الصدد بإعادة توجيه الدعوة لكاتب المقال لأن يكلف نفسه عناء طرق أبواب المندوبية الإقليمية التي لم و لن تدخر جهدا كما كان دأبها في بناء جسور التواصل مع كافة الهيئات بمختلف مشاربيها .

وشكرا

السيدة المندوبة الإقليمية للتعاون الوطني ميدلت

 

الاخبار العاجلة