رئيس جهة درعة تافيلالت يزور تيقاجوين وأيت حنيني.

آخر تحديث :
رئيس جهة درعة تافيلالت يزور تيقاجوين وأيت حنيني.

ميدلت بريس- متابعة

يبدوأن رئيس جهة درعة تافيلالت السيد لحبيب الشوباني، إستأنف من جديد زياراته الميدانية لجبال الاطلس المتوسط التي دأب على تفقدها والتواصل مع أهاليها ونخبتها القبلية إبان الحملات الانتخابية السابقة.هذا وقد حل ضيفا على قبائل أيت حنيني وتيقاجوين لاظهار حسن النية ،والرغبة الاكيدة في حل مجموعة من المشاكل التي تعيشها هذه الساكنة المرابطة بأعالي الجبال.

12249834_1662119724056684_5220151449713115318_n
وغير خاف أن هذه المناطق تعيش على وقع الاستنزاف الدائم للغابة ،والخصاص المهول في البنيات التحتية والكهرباء والخدمات الصحية والتعليمية.علاوة على شطط رجال المياه والغابات ورجال السلطة الذين فرضوا على السكان عون سلطة – شيخ- لفضته صناديق الاقتراع في الانتخابات الاخيرة لكن السلطات فرضته على السكان كعون سلطة-شيخ-
منطقة تعتبر بؤرة الفساد بامتياز،وخزان للاصوات الانتخابية التي يتم الكذب عليها بالوعود الوردية ولكنها تستفيق عقب كل إنتخابات بحرقات ندم لان لاشيء يتغيروالمنطقة الغنية بمواردها الغابوية تعيش في العهد الحجري الاول.
هل يسعى المصباح الى إكتساح هذه الثخوم من جغرافية اقليم ميدلت بعرض خدماته لانتشال المنطقة من الفقر والخصاص؟هل يستغل فرصة انتكاس حضوة الحمامة بعد السقوط الغير المنتظرلسعيد شباعتو؟
تحركات رئيس الجهة المنتمي لحزب المصباح بمعية وجوه لها تطلعات سياسية بالمنطقة تؤكد أن أجراس الانتخابات بدات ترن معلنة بداية الحملة الانتخابية،والزيارات ستتكثف في القادم من الايام من كل الاطياف السياسية قبل دخول المنطقة في بيات شتوي طويل ،وترك الساكنة تواجه الثلوج والبرد القارس كالمعتاد بالحلم بالغد الافضل.

الاخبار العاجلة