مندوبية الصحة بميدلت تواصل تنفيد الحملة الوطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للفئة المتمدرسة

آخر تحديث :
مندوبية الصحة بميدلت تواصل تنفيد الحملة الوطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للفئة المتمدرسة

ميدلت بريس- متابعة .

بعد تقييم مجهودات وزارة الصحة في الوسط المدرسي في إطار الشراكة التي تجمعها مع وزارة التربية الوطنية وبعد محدودية النتائج رغم أهمية المجهودات  في إطار الكشف عن الأمراض المتفشية في وسط الممدرَسين . وبعد الوقوف على بعض المعطيات الإحصائية في هدا المجال المُستَندة على تقارير وتحقيقات لوزارة الصحة والمنظمة العالمية للصحة والتي يمكن الاستشهاد ببعضها .

فمثلا تصل نسبة التلاميذ الدين يعانون من أمراض الفم والأسنان 63 %و29%من الأمراض المعدية *زكام .اللوزتين ..* إضافة إلى ظواهر أخرى لها انعكاسات سلبية على صحة المتمدرسين  كالسمنة ب14.6%و81.8% غير نشيطين بدنيا inactivite physique التدخين ب9.5% و3%مخدرات …..

لذلك تبنت وزارة الصحة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية حملة وطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للفئة المتمدرسة عبر3 مراحل محددة في الزمن تمتد من 01نونبر 2015 الى26 فبراير 2016 بحيث ستنتقل من الكشف إلى الكشف والتكفل بالمشاكل الصحة للمتمدرسين تحت شعار *صحة أحسن لتحصيل دراسي أفضل*و ستشمل حوالي 10 ملايين متمدرس موزعة بين

 التعليم الاولي .

السنة الأولى من التعليم الابتدائي .

السنة الأولى من الإعدادي.

وتستهدف هده الحملة تحقيق مجموعة من الأهداف منها :

*إجراء فحص طبي شامل .

*الكشف عن الاضطرابات  الحسية *السمعية والبصرية* والاضطرابات العصبية النفسية *الصرع. الاضطرابات الحركية والتركيز*اضطرابات النمو. التوحد ….

*التكفل بمختلف المشاكل الصحية .

* القيام بأنشطة تهم تحسيس التلاميد والمدرسين أهمية تبني نمط عيش سليم.

أما مراحل الحملة فهي على الشكل التالي

– المرحلة الأولى والتي تمتد من 01الى15 نونبر 2015 تمت فيها عملية تخطيط  الأنشطة وتعبئة الموارد البشرية والشركاء .

-المرحلة الثانية وتمتد من 16 نونبر 2015الى 30 دجنبر 2015 تعتبر مرحلة الكشف عن الأمراض ومختلف الاضطرابات مع القيام بالأنشطة التحسيسية على مستوى المؤسسات التعليمية .

– المرحلة الثالثة هي مرحلة التكفل بالحالات المرضية وتتبعها وتمتد من 04يناير الى 26 فبراير 2016.

ولإنزال هدا البرنامج على الميدان على مستوى إقليم ميدلت والذي إلى حد كتابة هته الأسطر تم تحقيق 30% من أهدافه والتي تم تسطيرها وفق مراحل الحملة الوطنية كالتالي :

-تنظيم 150زيارة للمؤسسات التعليمية من طرف الفرق الصحية بالوسط الحضري خلال المرحلة الثانية.

– انجاز حوالي 150زيارة للمؤسسات من طرف الوحدات الطبية المتنقلة بالوسط القروي خلال المرحلة الثانية .

فحص 16786تلميد وتلميذة.

-تنظيم قوافل طبية متخصصة يتم تحديد  عددها انطلاقا من النتائج المحصل عليها  في المرحلة الثانية من الحملة.

– التكفل الكلي بالحالات التي تستوجب الفحص الطبي المتخصص بالمستشفى الإقليمي بميدلت.

– القيام بأنشطة تحسيسية لفائدة التلاميذ والمدرسين بأهمية تبني نمط عيش سليم .

ولإنجاح هذه الحملة والبرنامج المسطر وتحقيق أهدافه  وحتى تمر الحملة في أحسن الظروف ,تم إنشاء خلية إقليمية للتتبع والمواكبة برئاسة  السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة .

 

الاخبار العاجلة