فرع ميدلت للجمعية المغربية لحقوق الإنسان يتحدى المنع  ويجدد مكتبه المسير

آخر تحديث :
فرع ميدلت للجمعية المغربية لحقوق الإنسان يتحدى المنع  ويجدد مكتبه المسير

ميدلت بريس – مراسلة 

لم يحل قرار باشا مدينة ميدلت القاضي بمنع فرع ميدلت للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ،من عقد جمعه العام التجديدي كما كان مقررا بالمركز الثقافي للمدينة بتاريخ 21 فبراير 2016،دون انعقاده إذ تمكنت مناضلات ومناضلو الفرع من إبطال مفعوله ،وذلك بنقل أشغال جمعهم العام إلى مقر الاتحاد المحلي للكنفدرالية الديمقراطية للشغل ،الذي لم تتسع جنباته لعددهم الهائل، و كلهم إصرار على إنجاح محطتهم الـتنظيمية.

12783591_968196643228431_137661344620340605_o

فبعد تلاوة التقريرين الأدبي والمالي ومناقشتهما ، تمت المصادقة عليهما بالإجماع ،وبعد أن قدم المكتب المسير استقالته تم انتخاب مكتب مسير جديد من تسعة أعضاء ،تحت إشراف منتدب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، عضو اللجنة الإدارية لذات الجمعية السيد عزيز عقاوي ،  وقد جدد أعضاء المكتب الجديد الثقة في الرئيسة السابقة السيدة نفيسة ايت العيدي واختاروها رئيسة للفرع للمرة الثانية ،بعدها تم انتخاب مؤتمرات ومؤتمري المؤتمر الحادي عشر للجمعية ،الذي سينعقد خلال شهر أبريل المقبل.

12771518_968196239895138_3284455904504163644_o

في سياق متصل، ندد مناضلو و مناضلات فرع ميدلت للجمعية المغربية بقرار منع جمعيتهم من استغلال القاعات والفضاءات العمومية، كما استنكروا إقدام باشا ميدلت على تغيير قفل المركز الثقافي لحرمان الفرع من عقد جمعه العام ،واعتبروه خرقا سافرا لما تنص عليه العهود والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان و الدستور المغربي ،كما اعتبروه أيضا ممارسة تسلطية قمعية، قروسطية ،بائدة، تنم عن عقلية متخلفة تمتح من ثقافة الاستبداد ،وقد طالب بعضهم وزير العدل بمتابعة الباشا المذكور قضائيا، ومن رئيس المجلس البلدي الذي رخص للجمعية باستغلال المركز الثقافي ،بعدم السكوت على هذا الخرق السافر، وبتحمل مسؤوليته في فضحه والتنديد به.

12743706_968201529894609_8100222072215932607_n

الاخبار العاجلة