ميدلت…تشغيل الأسواق النموذجية و تحرير الشوارع و الساحات العمومية من الباعة الجائلين

آخر تحديث :
ميدلت…تشغيل الأسواق النموذجية و تحرير الشوارع و الساحات العمومية من الباعة الجائلين

ميدلت بريس – متابعة

في إطار مقاربتها التشاركية، وبعد سلسلة من التحضيرات و الاجتماعات التنسيقية بين جميع الشركاء و المتدخلين، تمكنت السلطات المحلية بميدلت بمختلف مكوناتها من فتح وتشغيل الأسواق النموذجية التي شيدت من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتنسيق مع الجماعة الترابية لميدلت وفتحها في وجه العموم، معلنة بذلك نهاية فوضى تجارة الرصيف وتبعاتها السلبية على الحياة اليومية للمواطنين في حين اختفى الباعة الجائلون وتجار الرصيف من شوارع و ساحات المدينة، كما اختفت جميع مظاهر احتلال الملك العام المزعجة في مقابل ظهور حركة تجارية مهمة بكل من سوق المونتية وسوق الأربعاء.

وتعتبر هذه الأسواق النموذجية فضاءات لإيواء الباعة الجائلين، حيث تمكن من توفير مساحات خاصة لهم  لممارسة مجموعة من المهن التجارية المختلفة تراعي شروط السلامة والنظافة وتضمن لهم ممارسة مهنهم بكل حرية وكرامة ومساواة دون التضييق على المتاجر أو احتلال الملك العام وعرقلة المرور بالطرق والممرات العمومية.

وتجدر الإشارة الى أن حوالي 204  بائعا متجولا من الرجال و النساء و الشباب استفادوا من هذه الأسواق النموذجية، التي لاقت اقبالا كبيرا من طرفهم. وبذلك يمكن تصنيف هذه التجربة بميدلت بالرائدة، على اعتبار أن اختيار اماكن بناء وتشييد هذه الأسواق راعى معيار القرب من المراكز التجارية للمدينة والتجمعات السكنية وهو ما ساهم في انجاح عملية إيواء الباعة الجائلين الذين عبروا عن ارتياحهم لهذه المبادرة المتميزة.

ويبقى نجاح هذه التجربة على المدى البعيد رهين بانخراط الجميع من مسؤولين ومنتخبين وباعة جائلين ومواطنين كل من موقعه، من أجل الحفاظ على مكتسباتها و تثمين هده المرافق التجارية العمومية للارتقاء بالمدينة الى مستوى تطلعات ساكنتها.

الاخبار العاجلة